اعلانية

تفيد سجلاتنا ايها الزائر الكريم بانك غير مسجل لدينا ويشرفنا ان تنضم الينا

اعلانات عن كل ما تود بيعه او طلبات لكل ما تريد شراءة او الحصول عليه مهما كان

Search Engine Optimization SEO


    امين عام الناتو: تقلقني الشكوك حول جدوى الحرب في افغانستان

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 185
    تاريخ التسجيل : 06/09/2009
    العمر : 33

    امين عام الناتو: تقلقني الشكوك حول جدوى الحرب في افغانستان

    مُساهمة من طرف Admin في 10th سبتمبر 2009, 5:20 pm

    عبر اندرز فوغ راسموسن الامين العام لحلف شمال الاطلسي عن قلقه البالغ ازاء الشكوك المتعاظمة في العالم الغربي حول جدوى الحرب التي يخوضها الحلف في افغانستان.

    وقال راسموسن في تصريحات ادلى بها اثناء حضوره حفلا اقامه الحلف في الولايات المتحدة إنه قلق لأن الحوار حول الحرب في الدول الغربية "بدأ يأخذ المنحى الخاطئ" حسب تعبيره.

    تتزامن تصريحات الامين العام للناتو مع دعوات اصدرها عدد من الزعماء الاوروبيين لعقد مؤتمر دولي على مستوى القمة للبحث في مستقبل افغانستان.

    يذكر ان مستوى العنف المتصاعد في افغانستان يثير قلقا دوليا متزايدا حول مستقبل البلاد بعد مضي ثماني سنوات على الغزو الغربي الذي قادته الولايات المتحدة.

    فقد تصاعدت الحملات المطالبة بوضع حد للتدخل الغربي في افغانستان في الدول الغربية ذاتها بفعل الارتفاع المضطرد في عدد الخسائر في صفوف القوات الاجنبية العاملة في ذلك البلد اضافة الى ارتفاع عدد الخسائر في صفوف المدنيين الافغان. كما زادت من حدة المعارضة للغرب ما رشح من معلومات عن التزوير الكبير الذي شاب الانتخابات الرئاسية التي جرت في البلاد في الشهر الماضي.

    وقال راسموسن: "ما نحتاجه الآن هو ان نتخذ خطوات واضحة باتجاه التحول نحو زعامات افغانية محلية في كل المجالات الامنية والصحية والتعليمية والتنموية وفي ما يتعلق بطريقة الحكم."

    ولكن الامين العام اعترف بأن الرأي العام في الدول المنضوية تحت لواء الحلف بدأ التحول ضد التدخل في افغانستان بسبب الخسائر المتزايدة التي منيت بها قوات الحلف في الآونة الاخيرة.

    ووصف راسموسن ما جاء في التقارير من حصول تزوير واسع النطاق في الانتخابات الرئاسية الافغانية بأنه "مزعج ومقلق"، وقال إنه ثمة شعور في العديد من الدول الاعضاء في الحلف "بأننا لا نتقدم بالسرعة المطلوبة."

    الا انه استطرد واكد "بان بقاءنا في افغانستان يجب ان يستمر ما دام هناك حاجة لذلك، وهذا ما سنفعله. يجب ان لا يفكر احد بأن الجري نحو المخارج هو خيار متاح، فهذا ليس خيارا بالمرة."

    يذكر ان القوات التابعة لحلف الاطلسي تشكل نحو ثلثي مجموع القوات الاجنبية البالغ عديدها اكثر من 100 الف جندي في افغانستان.

    وقال راسموسن إنه بالرغم من ان التقدم المحرز في القتال ضد مسلحي حركة طالبان لم يلب طموحات الكثيرين، فإن الوضع على الارض آخذ بالتحسن.

    وقال: "ليس لحركة طالبان امل في العودة الى السلطة من جديد، كما لم يتبق للارهابيين ملاذ آمن في البلاد يتمكنون منه من تهديد العالم. ولكن اذا عمدنا الى التخلي عن افغانستان، سيتمكن الارهابيون من العودة من جديد واستخدام افغانستان كقاعدة يهاجمون منها باكستان وغيرها من دول آسيا الوسطى. ليس بامكاننا السماح لاحتمال كهذا ان يحصل."
    قمة دولية

    وكان كل من رئيس الحكومة البريطانية جوردون براون والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي والمستشارة الالمانية انجيلا ميركل قد طالبوا الامم المتحدة في وقت سابق - في رسالة بعثوا بها الى الامين العام للمنظمة الدولية بان كي مون - بالدعوة الى قمة دولية مخصصة لبحث الوضع في افغانستان في اعقاب الانتخابات الرئاسية الاخيرة.

    وقال الزعماء الاوروبيون الثلاثة في رسالتهم إنه ينبغي وضع "جداول زمنية ومعايير" من شأنها "التوصل الى تصور مشترك للفترة الانتقالية في افغانستان يتضمن نظرة واضحة للخطوات التي سنتخذها من اجل تسليم المسؤوليات في تلك البلاد بشكل تدريجي للجانب الافغاني انى يكون ذلك ممكنا."

    وكانت اللجنة المشرفة على الانتخابات في افغانستان قد قالت يوم الثلاثاء إنها اكتشفت "ادلة مقنعة وواضحة" لوقوع عمليات تزوير خطيرة في الانتخابات الرئاسية التي اجريت في الشهر الماضي.

    وطالبت اللجنة التي تدعمها الامم المتحدة باعادة فرز الاصوات في عدد من الدوائر الانتخابية.
    [justify][b]

      الوقت/التاريخ الآن هو 22nd أكتوبر 2018, 3:44 am